كيف تغير حياتك خلال سبع أيام.

ليس من الصعب جداً تغيير حياتك للأفضل خلال أسبوع. التزم ببساطة هذا الإرشاد لكل يوم فيساعدك على كسب مال أكثر وممارسة الرياضة باستمرار والتبسمأكثر.

اليوم الأول. حدد مبلغاً من المال تدخره للمستقبلينبغي المواظبة في بذل الجهود من أجل توفير 10-15% من الدخل شهرياً، إذ هذا ما ينصح به الخبراء.وفقاً لتوصيات التقاعد من شركة Fidelity إذا كنت في الثلاثين من عمرك وتحصل على حوالي 13000 دولار في السنة، يجب أن تكون مدخراتك تعادل الدخل السنوي أي 13000 دولار. وفي الخامسة والثلاثين يجب أن يكون المبلغ ضعف ما كان، وفي الأربعين أكثر بثلاث مرات.كما ولاحظ أن هذه الموارد ليس من الضرورة توفيرها من الراتب الشهري، فإذا كنت تستخدم الحساب التقاعدي الاستثماري أو أي حساب آخر فيجوز أن كمية المال ستزداد.

اليوم الثاني. اسأل نفسك: ما هو الموجود عندي من بين ما أريده؟ وهل أريد فعلاً شيئاً آخر؟كتبت الطبيبة النفسانية من نيو يورككاترين شافلر في مذكرتها للمنشورThrive Global عن “مصيدة الطموحات” التي يقع فيها الكثيرونمنا: عندما نمتلك كل ما نريده هذا لا يجلب لنا السعادة.وقد كتبت: “كلما تفهم نفسك أكثر سهل عليك التفريق بين ما يعجبك وما تريده في الحقيقة. كيف نفرق بين هذا وذاك؟ من طبيعتنا البشرية الرغبة المستمرة في المزيد: المزيد من الطعام والمزيد من المال والمزيدمن الأصدقاء والمزيد من العلاقات الجنسية والمزيد من الأملاك والمزيد من الوقت والمزيد من الاهتمام بنا. كيف نتوصل إلى السعادة مع كل مالدينا فقط؟”يبدأ هذا السبيل من الأسئلة المطروحة أعلاه.

اليوم الثالث. رتب مستنداتك: أصدر وكالة على إدارة الأملاك واتخاذ القرارات الطبيةحسبما قالت جاني فلوم المحامية من شركة Cole Schotz أفضل طريقة لحماية نفسك من سوء استخدام المال هو ترتيب المستندات المتعلقة بالأملاك.وبفضل الوكالة يجوز أن يتحكم أقرباؤنا بأملاكنا وحساباتنا إذا كنا نحن عاجزين عن ذلك. ولنفس الأغراض لا بد من الوكالة على اتخاذ القرارات الطبية.

اليوم الرابع. إذا كنت تعمل في المنزل غير الديكورات، فهذا سيرفعمن فعالية العملبعد أن بدأت الصحفية من Business Insider تانزا لاوندنبك تعمل في بيتها شعرت أن فعالية عملها انخفضت. فوجدت الحل بعد شهر بمرور عبر التجارب والأخطاء ألا وهو ضرورة تبديل الديكورات.والآن تقضي لاوندنبك يومياً ساعتين على الأقل خارج ليس وراء منضدتها المعتادة في غرفة نومها و إنما في الناحية الأخرى من الشقة. كما وتعمل مرة واحدة في الأسبوع على الأقل في مقهى أو في أي مكان آخر. لقد نصحها بهذه الطريقة بْرِي راينولدس كبير المختصين في مجال التسويق من FlexJobs. برأيه إنها “طريقة ممتازة للحفاظ على التركيز والإنتاجية”. عدا ذلك إنها طريقة محاربة الرتابة.

اليوم الخامس. ضبط مرشحاً على الإعلانات التي تقع باستمرار في بريدك لكي تخفض من كمية المشتريات العشوائيةاكتشفت ليبّي كاين من Business Insider أن أفضل طريقة لمكافحة الإغراءات من الإنترنت هي فقط وضع فلتر في البريد الإلكتروني.الآن أصبحت كل العروض المغرية تقع في ملف منفصل وليس في”البريد الوارد” وأصبح ممكناً بفضل هذا عدم ملاحظتها ريثما تظهر حاجة إلى شيء محدد. عندئذ يجوز دخول هذا القسم ومراجعته ما إذا كان هنالك بيع بأسعار منخفضة في المتجر المفضل.

اليوم السادس. سجل ثلاثة أشياء تشكر عليهاحدثت شيليد ساندبرغ من Facebook في إحدى كلماتها التي ألقتها عن الاستراتيجية النفسية المفيدة التي استخدمتها من أجل التخلص من كربها بسبب وفاة زوجها: “سجلوا كل مساء قبل النومثلاث لحظات فرح مرت بك في اليوم الذي مضى”.تقول: “هذه العملية البسيطة غيرت كل حياتي، والآن مهما كان النهار أنام وأنا أفكر بما هو حسن”.أما مارتين سيليغمان صاحب فكرة النفسية الإيجابية فقام ببحث واكتشف أنه بعد مضي نصف عام كل المشاركين الذين مارسوا هذا الأسلوب خف اكتباؤهم وازدادت سعادتهم.

اليوم السابع. سجل قائمة الأشغالوحضر الملابس لرياضة صباح الغد قبل النومينفذ قائد الوحدات العسكرية البحرية جوكو ويلينك هذه النقاط يومياً، وحسبما قال أصبحت الصبحيات مثمرة أكثر بكثير.يصعب على الكثيرين اعتياد ممارسة الرياضة، إذن من الأفضل جعل الذهاب إلى صالة رياضة بطريقة أسهل قدر الإمكان. لذا عندما تغادر الفراش صباحاً فلتكن بذلة الرياضة حاضرة وبانتظارك.أما تحرير قائمة الأعمال ليوم الغدفتساعد على الإقبال إليها مباشرة دون التحير من الاختيار.المصدر: